روزماري رادفورد ريوتر

من ويكي الجندر
اذهب إلى: تصفح، ابحث

(1936-11-02)
روزماري رادفورد.jpg
الاسم عند الميلاد
اسم الشخص عند مولده إذا كان تغيّر لاحقًا إلى اسمه القانوني الحالي.
روزماري رادفورد
الاسم بالإنجليزية Rosemary Radford Ruether
محلّ الميلاد مينوسوتا

الجنسيّة الولايات المتحدة الأمريكية

الزوج[ة]
اسم الشخص عند مولده إذا كان تغيّر لاحقًا إلى اسمه القانوني الحالي.
هيرمان ريوتر

أعمال في الويكي

روزماري رادفورد ريوتر عالمة لاهوت نسوية أمريكية، مدافعة عن حقوق النساء في الكنيسةالكاثوليكية


حياتها وأعمالها

ولدت روزماري رادفورد في 02 نوفمبر/ تشرين الثاني 1936 في مينوسوتا، الولايات المتحدة الأمريكية. وصفت تربيتها بالانسانية وحرية التفكير بعيدًا عن القمع. توفي والدها عندما كانت في الثانية عشر من عمرها وانتقلت بعدها والدتها إلى كاليفورنيا. درست في عدد من المدارس الكاثوليكية والتحقت بجامعة سكريبس بين عامي 1954 و1958 حيث بدأت بنيّة دراسة الفن ثم انتقلت بنصيحة من استاذها لدراسة الكلاسيكيات في الثقافة الرومانية واليونانية. وأكملت بعدها الدراسات العليا والدكتوراة في التاريخ الكلاسيكي القديم والباترولوجيا.

كانت ناشطة في حركة الحقوق المدنية في الستينيات في واشنطن ومسيسيبي حيث عايشت معاناة مجتمعات الأفارقة الامريكية وواقع العنصرية. دخلت إلى السجن عدة مرات بسبب مشاركتها في مظاهرات ومسيرات مع كاثوليكيين وبروتستانت راديكاليين.

دافعت عن حقوق النساء في خدمة الكنيسة ككاهنة أو قسيسة وكذلك حقهن في اختيار الإجهاض. ومع راديكاليتها في مقاربة حقوق النساء والسود بقيت ناشطة في الكنيسة الكاثوليكية.

درّست اللاهوت واللاهوت النسوي في العديد من الجامعات الأمريكية. ونشرت 36 كتابًا وأكثر من 600 مقال في النسوية، والنسوية البيئية والمسيحية.

أبرز أفكارها

انطلقت روزماري رادفورد في دفاعها عن جق المرأة باختيار الإجهاض وسلطتها على جسدها من نفس مبدأ الرافضين للإجهاض. فالدفاع عن حق "الحياة" بنظرها يجب أن ينطلق من مبدأ أشمل وأعمّ من حصره بمفهوم الإجهاض. ربطت رادفورد فكرة الحق بالحياة بضرورة وجود بيئية سليمة ونظام ايكولوجي يحترم الطبيعة وتوزيع مواردها بشكل عادل بين البشر. أعطت رادفورد الأولوية للتفكير في وجود بيئة ملائمة لحياة الجنين القادم ولقدرة الأم على تأمين حياته في محيط ملائم. ودعت لإعادة النظر في الأنظمة والبنى الإجتماعية التي تمارس العنف على النساء، باعتبارهن المصدر الأول للحياة وبالتالي ترك القرار لهن بخصوص أجسادهن.

مراجع