فاطمة المرنيسي

من ويكي الجندر
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

(1940‒2015)
150عنصورة

محلّ الميلاد فاس، المغرب
محلّ الوفاة الرباط، المغرب
الجنسيّة المغرب
مجالات العمل أكاديمية و عالمة اجتماع و كاتبة
عمل شهير الجنس كهندسة اجتماعية
جائزة أمير أستورياس

أعمال في الويكي

فاطمة المرنيسي كاتبة وعالمة اجتماع وباحثة اجتماعية مغربية، تعد من أعلام النسوية المغربية والعربية. تهتم كتابتها بالنسوية من منظور إسلامي وركزت كتبها على الإسلام والمرأة وتحليل تطور الفكر الإسلامي. بالموازاة مع عملها في الكتابة نشطت في المجتمع المدني من أجل المساواة وحقوق النساء.


نشأتها ووفاتها

ولدت فاطمةالمرنيسي عام 1940 في مدينة فاس في المغرب. وترعرت في بيت عاشت فيه أجواء الحريم النسائي، في أوائل الأربعينات، في فترة كانت فيها النساء يعشن في عزلة في حرم في المنزل وهو ما قامت بسرده في كتابها "أحلام النساء الحريم" الذي روت فيه أجواء طفولتها.

توفيت المرنيسي في 30 تشرين الثاني / نوفمبر 2015 في الرباط.


دراستها وإسهاماتها

أنهت المرنيسي دراسة علم الاجتماع في جامعة محمد الثاني في المغرب ثم أتمت الماجستير في جامعة السوربون في فرنسا. حصلت على الدكتوراه من جامعة برانديس في الولايات المتحدة الأمريكية في سنة 1974، لتعود بعدها إلى المغرب وتصبح أستاذة في كلية الآداب في جامعة محمد الثاني بالرباط في المغرب منذ الثمانينيات.

سعت فاطمة خلال فترة السبعينات والثمانينات إلى إجراء مقابلات أبحاث ميدانية تناولت الأوضاع السائدة عن المرأة وبيئة العمل كما حرصت خلال سنوات طويلة على نقد وتحليل العديد مما جاء في الدين الإسلامي خاصة فيما يتعلق بصورة المرأة وأدوارها المختلفة. حرصت فاطمة على التشكيك في حقيقة بعض الأحاديث خاصة الضعيفة منها. أيضًا من خلال كتاباتها، استطاعت فاطمة أن تخترق بعض المساحات المغلقة الخاصة بذكورية المجتمعات العربية وتفكيك بعض الأفكار السائدة حول وضع المرأة وهيمنة الرجل.

وركزت على أن الجنس هندسة اجتماعية والحريم نتاج لهذه الهندسة، ينقسم العالم إلى مجال خاص ومجال عام، الرجال لهم حق التواجد في العالمين أما النساء فيقتصر وجودها على المجال الخاص فقط وأينما كان المكان والثقافة تطبق تلك الهندسة. كما وضحت أن الجنس ليس أمرًا سيكولوجيًا أو دينيًا أو تاريخيًا ولكنه هندسة اجتماعية تناولت من خلاله وضع المرأة في الإسلام، والعلاقة بين الجنسين ما قبل وما بعد الاسلام [1] والدور الذي قامت به فاطمة المرنيسي طوال رحلتها البحثية والنقدية هو ما جعلها من أعلام النسوية الإسلامية في المغرب وفي العالم العربي. حصلت على جائزة أمير أستورياس مناصفة مع سوزان زُنتاج عام 2003. نشطت أيضَا في العمل الميداني وليس فقط النظري للدفاع عن حقوق النساء في التعليم والعمل وناضلت ليصبح التعليم حقًا للجميع وليس فقط للنخبة. أسست القوافل المدنية وتجمع "نساء، عائلات، أطفال".

أبرز أعمالها

أصدرت العديد من الكتب والمقالات عن النساء خاصة وضع المرأة المغربية والعربية في المجتمعات العربية، ووصل عدد الكتب إلى أكثر من 15 كتاب من أبرزها:

فاطمة المرنيسي متحدثة


بعض ما كتب عن فاطمة المرنيسي

فاطمة المرنيسي المفكرة المغربية الراحلة.. فككت المتخيل الذكوري تاريخا وحاضرا - مقالة لعبدالدائم السلامي نشرت في الحياة (توقفت جريدة الحياة ورقيًا كما الكترونيًا، يمكن الرجوع إلى نسخة عن المقال في موقع آخر من خلال الرابط في المراجع أدناه)

الحريم في كتابات فاطمة المرنيسي - مقالة تحليلية ونقدية لرحاب منى شاكر عن كتابات فاطمة المرنيسي عن الحريم نشرت في الجمهورية.نت

مراجع

مصادر

  1. الأنثروبولوجيا الثقافية والإنتاج المعرفي العربي، سفيان ساسي ، مجلة التغيير الاجتماعي