القيادة اختيار وليست إجبارا

من ويكي الجندر
اذهب إلى: تصفح، ابحث

حملة قيادة النساء للسيارات في السعودية في 26 أكتوبر 2013 هي حملة ظهرت دعوات جديدة من ناشطات نسويات سعوديات للمطالبة بالحق في قيادة المرأة السعودية للسيارة ودعوة الراغبات في قيادة السيارة في السعودية للقيادة بسياراتهن وقد ظهرت دعوات من قبل في عامي 1990 و 2011.

أهداف الحملة

إلغاء حظر قيادة المرأة للسيارة في السعودية، عدم ملاحقة النساء السعوديات من هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أو الشرطة السعودية

قد دعت بعض الناشطات النسويات في السعودية كل مواطنة سعودية معها رخصها دولية أن تقود سيارتها في هذا اليوم، [1] في صباح يوم 26 قادت مواطنة سعودية سيارتها تدعى مي الصويان على طريق "تركي الأول" شمال غرب الرياض. [2]

ردود الفعل

قالت بعض الناشطات السعوديات أنهن تلقوا اتصالات من وزارة الداخلية السعودية تطلب منهم عدم القيادة يوم السبت الموافق 26 أكتوبر 2013 [3] قد أعلن قبل ذلك المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية أنه ليس مسموح للنساء بالقيادة في السعودية. قد حذرت وزارة الداخلية السعودية أيضًا المواطنات من قيادة السيارة يوم 26، وقالت وزارة الداخلية السعودية على لسان متحدثها "أن قيادة المرأة للسيارة ممنوعة وسنطبق القوانين في حق المخالفات ومن يتجمهر تأييدًا لذلك". شارك عدد من النسويات السعوديات عبر شبكات التواصل الاجتماعي في الحملة تحت شعار "القيادة اختيار وليست إجبارًا" انضم عدد من النسويات بالمشاركة يوم الحملة بقيادة سياراتهن في شوارع الرياض. انضم لصفحة الحملة أكثر من 200 ألف عضو، بعد ذلك تم حجب الصفحة من قبل هيئة مراقبة الإنترنت.[4]


مصادر

  1. قيادة 26 أكتوبر.. سعودية تكسر الحظر سكاي نيوز عربية 26-10-2013
  2. مي الصويان تقود السيارة صباح يوم 26 أكتوبر. ( يوتيوب)
  3. تحذير الداخلية السعودية والأصوات المحافظة يحبطان حملة 26 أكتوبر، راديو سوا 26-10-2013
  4. قيادة 26 أكتوبر، جريدة السفير العربي 23-10-2013