بيل هوكس

من ويكي الجندر
اذهب إلى: تصفح، ابحث
بيل هوكس
(1952-09-25)
Lozu mont oct8 bellhooooooooks.png
الاسم عند الميلاد
الاسم القانوني الذي سُمي به الشخص عند ميلاده و الذي تغيّر قانونيا في وقت لاحق إلى الاسم الحالي.
جلوريا جين واتكينز
الاسم بالإنجليزية bell hooks
محلّ الميلاد هوبكينزفيل، مقاطعة كرستشيان، ولاية كنتاكي

الجنسيّة الولايات المتحدة الأمريكية

أعمال في الويكي


بيل هوكس هي كاتبة وأكاديمية ومفكرة وناقدة وفنانة نسوية. ألفت أكثر من 36 كتاب[1] وقامت بنشر العديد من الاعمال التي تناولت مواضيع مختلفة مثل كتابات نقدية ثقافية وسيرة ذاتية ومجموعات شعرية وكتب للأطفال. كما تتناول كتبها مواضيع مثل النوع الإجتماعي (الجندر) ومواضيع العرق والطبقة والروحانية والتدريس وتأثير الإعلام في الثقافة المعاصرة. وتعمل الآن كبروفيسيرة في جامعة بييرا في بييرا، ولاية كنتاكي.

حياتها

اسمها الحقيقي جلوريا جين واتكينز، واستعارت اسمها "بيل هوكس" من والدتها للأم، والتي كانت امرأة ذات تأثير كبير وتعرف بحسمها. وكان اختيارها لاسم جدتها هو تكريم للإرث الأنثوي، وبكتب اسمها بالإنجليزية بحروف صغيرة بناء على قرار منها لتركيز الانتباه على محتوى رسالتها وليس اسمها[2]. ولدت في هوبكينفيل في سبتمبر 25 لعام 1952. نشأت هوكس في مجتمع منفصل (الفصل العنصري بين البيض والسود) في جنوب أمريكا.

دراستها

نالت هوكس درجة البكالريوس من جامعة ستانفورد والماجيستير من جامعة ويسكونسن والدكتوراة من جامعة كاليفورنيا، سانتا كروز.

إصداراتها

كتبت هوكس أول كتاب لها في عمر التاسعة عشر ويعد أول أعمالها الكاملة تحت اسم "ألست امرأة أيضا: النساء السود والنسوية- Ain't I a woman: Black Women and Feminism"، ونشر في 1981. والذي يتناول دور المرأة السوداء في المجتمع بداية من العبودية وحتة عام 1980، العام الذي يسبق عام النشر. ووثقت هوكس في هذا الكتاب الأخطاء التي تم ارتكابها عندما تم استبعاد قصص وخبرات النساء السود، خاصة أثناء تطور السرديات النسوية. وكيف تأثرت النساء السود بالتمييز على أساس الجنس والعرق. وخلال هذا الكتاب، أرست هوكس ملامح كتابتها. فالبرغم من أنها أكاديمية، إلا أن لغة الكتابة لأعمال هوكس تتسم بالبساطة والسهولة حتى لا تكون القراءة والمناقشات حصرية على دارسي الأكاديميا فقط.

  • Bone Black (1996 )
  • Where we stand: Class matters (2000)
  • Talking back: Thinking feminist, thinking black (1989)
  • All about love (2000 )
  • Feminism is for everybody (2000)
  • Teaching to transgress: teaching as the practice of freedom (1994)
  • Feminist theory: from margin to center (1984)


معهد بيل هوكس

أنشأ معهد دراسات خاص بها في 2014 تحت اسم معهد بيل هوكس في جامعة بييرا. لتوثيق وتكريم سيرتها المهنية والذاتية. المعهد يتيح مساحة للتعرف بصريا المواد المصورة والمكتوبة التي ذكرتها هوكس في كتبها مثل الدمية البنية التي كتبت عنها في كتابها "عظمة بنية – Bone black". ويقوم المعهد أيضا باستضافة أكاديميين وأفراد من المجتمعات المحلية سويا للدراسة والتعلم والاندماج في مناقشات محورية.


مصادر